منتدى الكاتب هاشم برجاق

لا اله الا الله محمد رسول الله


    عريس الغفلة

    Admin
    Admin

    المساهمات : 427
    تاريخ التسجيل : 09/11/2010
    العمر : 53
    الموقع : hashem.jordanforum.net

    عريس الغفلة Empty عريس الغفلة

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد أبريل 10, 2011 8:34 am

    عريس الغفلة
    حصل في مثل هذا اليوم


    قبل سبعة وعشرون عاماً من اليوم وبعد فقدان الأمل عند أهلي الكرام وخصوصاً أني حضرت لهذه الدنيا بعد إحدى عشر فتاة فكان أهلي يودون مشاهدة أحفادهم وبعد إصرار شديد من أمي ومن أبي ذهبنا لمشاهدة العروس وكان كلام أمي قبلها بأنهم أناس على قد الحال ويهمهم الرجل وليس المال وإليكم ما حصل.
    وكان أهلي أيضاً على قد الحال واستأجرت بدله لونها قاتم من جارنا المكوجي ووضعت العطور التركيب وحلقت ذقني ومسحت حذاء الطنبوري خاصتي وكان الجيران بانتظار عريس الغفلة ومن بعيد لم يتبقى جاره إلا وقذفت علي الملح وعلى بدلتي السوداء خوفا علي من الحسد حتى أنني أصبحت الرجل المملح.
    فكان والدي قد اشترى كيلو ونص كنافة نصفها ناعمة ونصفها خشنة فدخلنا ذلك المنزل المتهالك وجلسنا على تلك الكنبة المهر هرة وبدأنا نتجاذب أطراف الحديث ونتكلم عن حرب أيلول وعن اليهود وعن أيام خدمة العلم وبأي دفعة .
    وكان عمي وامرأة عمي المفترضين يحدقون بي من الأعلى إلى الأسفل وكان ينتابني شعور بأن هذا هو الامتحان الأصعب في حياتي ولم أجرأ لإشعال سيجارة كم كنت وقتها بحاجة أن أحشش وليس أدخن وحسب
    فحضرت من بعيد (الساحرة الشريرة أم رجل مسلوخة) تتمايل وتتغنج ترتدي الكعب العالي تبدوا لي غير متوازنة يعلوا وجهها طبقة ماكياج من نوع(معجونة ناشيونال) شديدة الالتصاق وما أن اقتربت مني شعرت بتلك الرعشة الغير اعتيادية،،، فكانت متعبة من تنظيف المنزل وشطف الدرج وتلقيط الملوخية وغيرها من الواجبات المنزلية وجلست من بعيد تحدق بي وخجلت من هذا الموقف حتى أنني (عظيت على شفايفي) من شدة الخجل واحمر واصفر وجهي ومحسوبكم أول مرة ومسح وما اللي أي تجارب سابقة.
    وكان أبي يود أكل الكنافة قبل أن تبرد وفعلاً أحضروا الملاعق وبدأنا مراثون الأكل السريع ويا لهول ما حصل فقد كان منظرنا غريب وكان شفاهنا تلتصق بعضها البعض من شدة القطر الله يسامحه أبوي بحبها كلها قطر،،،وبدأ أبي يسألني من بعيد ويغمزني هل أعجبتك العروس يا ولد فأشرت برأسي لا،،،فكان يعتقد بأني أقول نعم،،،الآن دار الحديث مع عمي عن تكاليف المهر والعفش فقال عمي إحنا نشتري رجال بس عشان أطلع من خطيتها،،،ثلاثة آلاف متقدم وثلاثة آلاف عفش بيت وخمسة آلاف متأخر والباقي عندكم والبنت بنتكم ولفوها بعباتكم،،،وقلب وجهي مثل القرد اللي ماكل حصرم،،،
    وبدهم بيت باسمها وتتعلم سواقة السيارة عشان بالمستقبل أشتريلها سيارة أي أنا حمارة ما كان عندي
    وصلت الأمور بدهم صالة فخمة وبدهم تصوير فيديو وكروت عرس عليها القيمة وعدد المعازيم على كيفهم وصل بي الحال إلى الاستفراخ من شدة الطلبات والمشكلة أنا ما بدي أتجوز مشان الله الله الله
    ذهبت على الحمّام أحمل بمعدتي بقايا الكنافة وفنجان سم الهاري وعند خروجي أمسكت بالبشكير ضاحكة وهمست بأذني أنا بدي إياك حتى لو أهلي قتلوني،،،،،
    حانت ساعة الصفر وقمت بالنظر لوالدي ولوالدتي معلنا انتهاء مسرحية شكسبير المملة لأقول(بصير خير)
    يا جماعة الشر والمهم لم أصدق حتى وصلت يدي لباب البيت هاربا من هذه المهزلة ولم أشاهدها من يومها وراحت الأيام وتزوجت من امرأة تكبرني بعشرة أعوام فكانت حنونة وزوجة صالحة ورزقني الخالق أربعة أولاد وبنت واحدة ولكن أبي وأمي لم يكتب لهم مشاهدتهم وفي يوم من الأيام وأنا (أتخمخم) بسوق الخضرة وأنا أمسك حبة البندورة لامست يدي بالخطأ يد امرأة وأبديت أسفي الشديد وما هي إلا لحظات صرخت بوجهي وقالت أنت ذلك الشاب الذي قدم لخطبتي يوماً ما قبل سبعة وعشرين عاماً فكانت هي تلك الفتاة الهزلية الهاربة من الحروب النازية وقمت بابتسامة مصطنعة وقلت لها أكيد أنت مشبه علي أختي الفاضلة وزادت إصرارا بأنني أنا ذلك الرجل الذي لم يعود متهمةً إياي بأنني السبب لبقائها بدون زواج لهذه اللحظة الهستيرية،،،
    فقمت هاربا حقناً للدماء وملتزماً الصمت وتركت حبات البندورة تتساقط ولم أعود لنفس المكان.

    وما زالت منتظرة عريس الغفلة لهذه اللحظة بدون مهر ولا عفش ولا متأخر بس مشان الله بدها تتجوز
    على سنة الله ورسوله.

    عريس الغفلة
    هاشم برجاق
    الموقع الرسمي للكاتب
    www.hashem.jordanforum.net


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يوليو 23, 2019 8:40 pm